بيان صادر عن الجهاد الاسلامي : تنعي فيه شهداء مسيرات العودة .. الدماء الطاهرة لن تضيع هدرا

مرح يوسف6 سبتمبر 2019
بيان صادر عن الجهاد الاسلامي : تنعي فيه شهداء مسيرات العودة .. الدماء الطاهرة لن تضيع هدرا

أصدرت حركة الجهاد الاسلامي في فلسطين , مساء اليوم الجمعة , بيان بشأن الاحداث التي شهدتها مخيمات العودة شرق قطاع غزة اليوم حيث نعت فيه شهداء الجمعة الـ 73 من مسيرات العودة الكبرى وكسر الحصار .

ووفق وزارة الصحة ,  فقد استشهد الطفل علي سامي علي الأشقر (17 عاما) برصاص الاحتلال في مخيم العودة شمال قطاع غزة، والطفل خالد أبو بكر محمد الربعي (14 عاما) بمنطقة “ملكة” شرق مدينة غزة.فيما تعاملت الطواقم الطبية مع 76 اصابة منها 46 بالرصاص الحي خلال الجمعة 73 ل مسيرة العودة وكسر الحصار شرق القطاع.

وفيما يلي نص البيان كما وصل (يوميات):

بِسم الله الرحمن الرحيم

بيان صحفي

ننعى شهداء الجمعة الـ 73 من مسيرات العودة ونؤكد أن الدماء الطاهرة لن تضيع هدرا*

يواصل العدو الصهيوني المجرم عدوانه عدوانه على أبناء شعبنا المشاركين في مسيرات العودة وكسر الحصار.

وقد أقدم اليوم في الجمعة الـ 73 من المسيرات الشعبية على استهداف المتظاهرين بالرصاص الحي ما أدى لاستشهاد مواطنين ووقوع عدد من الإصابات.

إننا نحمل العدو المجرم كامل المسؤولية عن هذا الاعتداء والتغول على دماء الأبرياء ، وإن شعبنا سيواصل حقه في الدفاع عن نفسه وسيستمر في مسيراته ونضاله المشروع حتى تحقيق أهدافه كاملة بإذن الله.

إننا نحتسب عند الله تعالى الشهيدين اللذين ارتقيا جراء الاٍرهاب والعدوان الصهيوني ونؤكد أن هذه الدماء البريئة لن تضيع هدرا ، وستبقى مسيرة الشهداء نبراساً لمقاومتنا ولمجاهدي شعبنا الذين لن يفرطوا ولن يساوموا على هذه الدماء ، بل ستظل بنادق المجاهدين وفيّة لكل قطرة دم سالت على أرض فلسطين الحبيبة معلنة استمرار الشعب الفلسطيني في مقاومته المشروعة لاستعادة هذه الأرض المقدسة وتطهيرها من دنس المحتلين.
رحم الله شهداءنا الابرار

وعافى الجرحى والمصابين الأبطال
وفك قيد أسيراتنا وأسرانا البواسل
حركة الجهاد الاسلامي في فلسطين
الجمعة 7 محرم 1441هـ ، 2019/9/6م