جيش الاحتلال : أصيب جنديان اسرائيليين خلال عملية ” حد السيف ” والضابط قتل بنيران زملائه

مرح يوسف8 يوليو 2019
جيش الاحتلال : أصيب جنديان اسرائيليين خلال عملية ” حد السيف ” والضابط قتل بنيران زملائه

نشر جيش الاحتلال , مساء اليوم الاحد , نتائج التحقيق في عملية حد السيف وكشف الوحدة الاسرائيلية الخاصة بمدينة خانيونس جنوبي قطاع غزة , نوفمبر 2018 .

وذكرت قناة كان الاسرائيلية أن جيش الاحتلال يزعم في تقريره ان المقدم ” م ” الذي قتل في هذه العملية قتل بنيران صديقة .

وقالت قناة كان، نقلا عن تقرير الجيش، إن المقدم “م” قتل بنيران أحد الجنود الإسرائيليين، الذين كانوا مشاركين بهذه العملية.

وبحسب القناة العبرية، زعم الجيش في تقريره، أن المقدم “م” هو من فتح النار من مسدسه على قوات حماس، التي كانت تحتجز القوة الخاصة.

ووفقا للتقرير، أدعى الجيش أن المقدم “م” اصاب 3 من عناصر حماس، وكذلك أصاب اثنين من أفراد القوة الخاصة، التي كانت معه.

وأضاف التقرير، أن بقية أفراد القوة الخاصة، قامت بعد ذلك بإطلاق النار، تجاه عناصر حماس، وتصفيتهم، ثم لاذت بالفرار من المكان.

وأشارت القناة العبرية، الى أن وزير الجيش آنذاك، افيجدور ليبرمان، استقال على خلفية الاخفاق بهذه العملية، حيث اعترف الجيش حينها، بأن المقدم “م” قتل خلال الإشتباك مع عناصر حماس بالمكان.